Menu

المشيشي:'' وضعية المالية العمومية صعبة جدّا ..وخصصنا 4 آلاف مليار لخلاص ديون الدولة''


سكوب أنفو- تونس

أكد رئيس الحكومة هشام المشيشي، مساء اليوم الأحد، خلال حوار له على القناة الوطنية الأولى أن الحكومة  خصصت 4 آلاف مليار لخلاص ديون الدولة، مشيرا إلى ان الدولة يجب أن تفي بتعهداتها وتقوم بخلاص ديونها لإعادة ثقة المتعاملين معها  والشركاء الدوليين أيضا ".

ووصف المشيشي، وضعية المالية العمومية بـ " الصعبة جدا''،  لافتا إلى ان  مشروع الميزانية التكميلي 2020 تم تعديله ووصل العجز إلى 14 في المائة.

وأوضح المشيشي،  أن الدولة ستقدم الأرقام الحقيقية لشركائها الإقتصاديين لتكون هناك علاقة قائمة على الثقة مع مواصلة الإصلاح الجبائي واحترام الإلتزامات، مشيرا إلى وجود زيادة في الأجور مقرة مع صندوق النقد الدولي في إطار بناء علاقة ثقة مع اتحاد الشغل على ثلاث مراحل وقامت الحكومة بإيقاف الدفعة الثالثة.

وأضاف  أنّ الحكومة تعمل على إيجاد مقاربات للوضع الإقتصادي الإستثنائي، مبينا أنه و في حواره مع محافظ البنك المركزي وجد تفهما من جهته.

وذكر رئيس الحكومة ،  أنّ استقلالية البنك المركزي هي مسألة قانون ، قائلا " لسنا في مرحلة مراجعته، البنك له استعداد للمساهمة في المسار الإصلاحي وله دور كبير في الإقتصاد مشيرا إلى انّ التعاطي مع الأزمة يستوجب التقديم خطوة إلى الأمام بطريقة جماعية"

 

وأكد المشيشي، على  أن القطاع العمومي يستوجب إعادة هيكلة والنظر بكل عمق وبكل تجرد، موضحا أنّه على الدولة أن تدفع ديونها تجاه المؤسسات مشيرا أن الدولة لم تقم بدفع ديونها المقدرة بـ 5 آلاف مليار تجاه المؤسسات وتجاه كل دائنيها ''مش من المقبول أن تكون الدولة غير مخلصة''، مؤكدا أنّه بخلاص الدولة لديونها ستعيد الثقة مع المؤسسات العمومية.

 

{if $pageType eq 1}{literal}