Menu

غازي الشواشي: سنتصدّى للتعديل المتعلّق بالمرسوم 116 في البرلمان وسنطعن فيه في حال تمريره


سكوب أنفو- تونس

أكّد الأمين العام لحزب التيار الديمقراطي غازي الشواشي، رفض حزبه للتعديل المتعلّق بالمرسوم 116 لسنة 2011 المنظم لحريّة الاتصال السمعي البصري، الذي تقدّمت به كتلة إئتلاف الكرامة، مبيّنا أنّ كتلة حزبه بالبرلمان ستتصدّى لتمريره، وستقوم بالطعن في هذا التعديل لدى الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين في صورة المصادقة عليه يوم الثلاثاء القادم.

وبيّن الشواشي، في تصريح لـ" وات" ، اليوم الأحد، أن حزبه مستعد كذلك للجوء إلى رئيس الجمهوريّة لإعادة المبادرة التشريعية إلى البرلمان لقراءة ثانية قصد المصادقة عليها بالأغلبيّة المعزّزة، قائلا "كان من المفروض إعطاء الأولويّة لمشروع الحكومة المقدّم إلى البرلمان منذ فترة لا إلى المبادرة التشريعية لائتلاف الكرامة التي لا فائدة من تمريرها"، وفق تقديره.

وذكّر في هذا الجانب، بأنّ حكومة الفخفاخ السابقة والتي كان التيّار الديمقراطي طرفا فيها، كانت تقدّمت شهر جويلية الماضي بمشروع قانون أساسي يتعلق بحرية الاتصال السمعي البصري، ويهدف إلى تنظيم القطاع ويضبط صلاحيات هيئة الاتصال السمعي والبصري الدستورية لتعويض المرسوم 116 الحالي، مؤكدا أنه كان على البرلمان انتظار انتهاء اللجنة من النظر في المشروع الحكومي والعمل على تمريره مع المبادرة خلال الجلسة العامّة نفسها.

وانتقد الشواشي ما وصفه باستعمال القوّة من قبل "الترويكا الجديدة" (في إشارة إلى حركة النهضة وحزب قلب تونس وائتلاف الكرامة) لتمرير هذه المبادرة المتعلّقة بتعديل المرسوم 116، ملاحظا أنّ هذه الدورة النيابيّة قد انطلقت في اجواء "متشنجة" نتيجة "تغوّل" الأحزاب الثلاثة المذكورة، ممّا يحول دون قيام البرلمان بدوره ويعمّق الصراعات القائمة .

وصرح في هذا الإطار بأن حزب التيّار الديمقراطي سيسعى إلى تجاوز الإشكاليات الحاصلة عبر مبادرة وطنيّة سيتمّ الإعلان عنها يوم الاربعاء القادم خلال ندوة صحفيّة بالعاصمة، ستخصّص لتقديم القرارات المنبثقة عن المكتب السياسي الذي انعقد امس السبت.

{if $pageType eq 1}{literal}