Menu

ردّا على البحث التحقيقي ضدّه: الفخفاخ ملّف وحيد يتعلّق بي مباشرة والملفات الأخرى لا تعنيني


 

سكوب انفو- تونس

عبّر رئيس الحكومة السابق الياس الفخفاخ، عن استيائه من فتح بحث تحقيقي في 3 ملفات متعلّقة به، قائلا، أن "الفاسد أصبح نظيف والعكس بالعكس في هذا الزمن المخيف".

وقال الفخفاخ، في مداخلة له ببرنامج الماتينال على شمس اف ام، اليوم الجمعة، أن الملفات لا تزال في طور البحث التحقيقي، الذي انطلق منذ يوم 9 اكتوبر الجاري، ولم توّجه فيه التهم إليه بعد، لافتا، إلى أن المحاكم انتصبت له قبل صدور أي تهم ضدّه، بحسب تعبيره.

وأكدّ رئيس الحكومة السابق، أن هناك ملّفا واحدا متعلّقا به، وهو التصريح بالمكاسب، مبينا أن الملفات الأخرى لا علاقة مباشرة له بها، وتتعلّق أساسا بصاحب الشركة، التي ليس مسؤولا فيها، على حد قوله.

ويشار إلى أن، الملف الأول يتعلّق مباشرة بالياس الفخفاخ، حيث تعمّد تقديم تصريح مغلوط بإخفاء حقيقة مكاسب له ولقرينه، وعدم تكليف الغير بالتصرّف في الحصص والأسهم، والإثراء غير المشروع طبق القانون عدد 46 المؤرّخ في 1 أوت سنة 2018، فيما يتعلق الثاني ب 10 متهمين من بينهم الفخفاخ، من أجل استغلال موظّف عمومي صفته لاستخلاص فائدة لنفسه أو لغيره والإضرار بالإدارة، والثالث ب 13 متّهما من بينهم الفخفاخ، من أجل نفس التهم المنصوص عليها بالملف التحقيقي الثاني على معنى الفصلين 96 و 87 مكرّر من المجلّة الجزائيّة.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}