Menu

أزمة شرقي المتوسط: تصاعد حدة التوتر بين تركيا واليونان


 

سكوب أنفو- وكالات

أبحرت سفينة تركية، اليوم الاثنين، للقيام بعمليات مسح سيزمي في منطقة شرقي البحر المتوسط، الامر الذي  دفع اليونان مجددا لمطالبة الاتحاد الأوروبي بفرض عقوبات على أنقرة، وذلك ضمن خلاف حول حقوق التنقيب في عرض البحر.

ووصفت وزارة الخارجية اليونانية، في بيانلها،  نقلته "رويترز"، مساء اليوم الاثنين، الرحلة الجديدة للسفينة بأنها "تصعيد كبير" و"تهديد مباشر للسلام في المنطقة"، في حين وجهت تركيا الاتهام إلى أثينا بتأجيج التوتر.

وتعتزم السفينة "أوروتش رئيس" القيام بأعمال المسح جنوبي جزيرة كاستيلوريزو اليونانية القريبة من السواحل التركية.

وقال المتحدث باسم الحكومة اليونانية ستيليوس بيتساس، إن "تركيا أثبتت أنها تفتقر إلى المصداقية".

من جهته، أعلن الاتحاد الأوروبي أنه "سيعاقب تركيا إذا ما استمرت في عملياتها في المنطقة وإن من الممكن فرض العقوبات بحلول ديسمبرالمقبل ".

{if $pageType eq 1}{literal}