Menu

بدر الدين القمودي يكشف تطورات جديدة في قضية القمح الفاسد


سكوب أنفو- تونس

سنة تقريبا مرّت على إثارة الاطار بمركز المراقبة الصحية للحدود، نوال المحمودي لقضية  باخرة القمح المُسرطن التي رست في ميناء سوسة سنة 2019، لتتولى بعد ذلك لجنة الاصلاح الإداري و الحوكمة الرشيدة و مكافحة الفساد فتح تحقيق برماني بخصوص الموضوع.

في هذا الإطار، أكّد رئيس لجنة الإصلاح الإداري والحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد، بدر الدين القمودي، أنّه تم إيقاف مُوظفين إثنين تابعين لوزارة الصحة في علاقة بالقمح المُورد و الرقابة الصحية على القمح.

و قال القمودي، في تصريح لسكوب أنفو، اليوم الإثنين، إن الملف في تداخل مع اطراف اخرى على غرار الديوان الوطني للحبوب و المصانع الموردة للمواد الغذائية خاصة منها القمح، متوقعا أن لا ينتهي عند إيقاف الموظفين بوزارة الفلاحة بل ستطول أطرافا أخرى على علاقة بالقضية، على حد تصريحه.

كما أكّد المتحدث، أنّ لجنة الإصلاح الإداري والحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد ستواصل العمل على ملف القضية خلال الدورة البرلمانية الحالية. 

{if $pageType eq 1}{literal}