Menu

الهايكا تجدد رفضها لتنقيح المرسوم عدد 116


 

سكوب أنفو-تونس

أكد رئيس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري النوري اللجمي اليوم ضرورة التصدي لمحاولات بعض الأحزاب السياسية وضع يدها على الهيئة وعلى الاعلام عبر اقتراح قوانين مشبوهة للتحكم واخضاع الاعلام.

وأشار إلى أن صيغة تعديل أو انجاز قانون أساسي لا يجب أن تتم من قبل الأحزاب وفقا لمصالحهم الضيقة وتعليمات الأطراف التي تريد التحكم بالمشهد السمعي البصري بل يجب أن تكون القوانين معدة من قبل اعلاميين وأساتذة في الاتصال وخبراء ومتدخلين مهنيين في القطاع، داعيا الى رفض كل محاولة للمال السياسي الفاسد للسيطرة على الصحافة والإعلام.

ويذكر أن الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري نظمت صباح اليوم لقاءا فتراضيا إعلاميا حول مستقبل قانون الاتصال السمعي البصري، حضره كل من النوري اللجمي رئيس الهيئة، شفيق صرصار الرئيس السابق لهيئة الانتخابات والاستاذ بكلية الحقوق المنار، محمد ياسين الجلاصي نقيب الصحفيين، ثريا الجريبي وزيرة العلاقة مع الهيئات الدستورية، الناجي البغوري الرئيس السابق لنقابة الصحفيين وعدد من ممثلي المنظمات والهيئات ذات الصلة.

  

{if $pageType eq 1}{literal}