Menu

مصادر: تخلّي البحيري عن رئاسة كتلة النهضة تمهيدا لتوليه منصب الأمانة العامة


 

سكوب انفو -تونس

أعلنت أمس، حركة النهضة عن انتخاب القيادي عماد الخميري رئيسا لكتلتها البرلمانية، بعد فوزه على منافسه فتحي العيادي بفارق عشرة أصوات.

وكان رئيس الكتلة السابق نورالدين البحيري، صرّح بأنه تخلّى عن رئاستها بهدف فسح المجال أمام بقية قيادات الحركة وشبابها لتحمل المسؤوليات، والتداول على خدمة البلاد من مختلف الهياكل السياسية والحزبية.

وفي هذا الإطار، نقل موقع ارم نيوز، عن مصدر له، أمس الاحد، أن "تخلي القيادي بحركة النهضة نورالدين البحيري، هو خطوة لتولي الأمانة العامة للحركة، المنصب الذي لا يزال معلقا بعد استقالة الأمين العام السابق زياد العذاري قبل أشهر، ولم يحسم رئيس الحركة راشد الغنوشي أمر تلك الاستقالة".

وقال المصدر ذاته، إن "التوجه نحو تعيين البحيري أمينا عاما للحركة، يأتي في سياق إعادة تموقع الشق الرافض لبقاء الغنوشي في رئاسة الحركة، في المناصب القيادية العليا".

وأكد المصدر نفسه، أن حركة النهضة غير مستعدّة لعقد مؤتمرها الانتخابي، في ظل الخلافات والملفات المفتوحة من رئاسة الكتلة إلى الأمانة العامة وصولا إلى المكتب التنفيذي المنحل منذ أشهر بقرار من رئيس الحركة دون اختيار مكتب جديد، على حد تعبيره.

  

{if $pageType eq 1}{literal}