Menu

مؤقتا: الغاء ضريبة على الشاحنات الجزائرية


 

سكوب انفو-تونس 

 سمحت إدارة الديوانة أول أمس الأربعاء، موقتًا بدخول الشاحنات القادمة عبر الحدود الجزائرية، دون دفع رسوم جمركية.

 في حين لا تزال الضريبة المقدرة بـ 200 مفروضة على الشاحنات القادمة من ليبيا. وكانت المعابر الحدودية مع الجزائر شهدت احتجاجات من قبل أصحاب الشاحنات الجزائريين، الذين طالبوا بإلغاء الضريبة، خاصة الولايات القريبة من الحدود على غرار تبسة والوادي وسوق أهراس.

 

وكانت وزارات الخارجية والسياحة والمالية قدمت توضيحات رسمية للسلطات الجزائرية بشأن الرسوم الجديدة المطبقة منذ 28 ماي الماضي، بكافة المعابر الحدودية والموانئ والمطارات التونسية.

 

وتم الانطلاق منذ نهاية جانفي الماضي بتنفيذ قرار يقضي بفرض ضريبة جمركية قدرها 200 دينار على الشاحنات والحافلات القادمة عبر الحدود، باستثناء المعابر مع ليبيا أو الجزائر التي تأخر تنفيذ القرار، بسبب عدم توفر أجهزة الكشف بالأشعة على الشاحنات والحافلات.

 

وطبق قانون المالية لسنة 2018، فرض ضريبة 200 دينار على الشاحنات المحملة بالسلع التي يتمّ فحصها بآلات الكشف بالأشعة فقط.

{if $pageType eq 1}{literal}