Menu

عبد اللطيف المكي: "لابد من "هَبٌة إجتماعية" لتطبيق البروتوكولات الصحية"


سكوب أنفو – تونس

أكد وزير الصحة الأسبق عبد اللطيف المكي على ضرورة تركيز مستشفيات ميدانية لاستقبال مرضى فيروس كورونا.

وقال المكي خلال حضوره في برنامج هنا شمس على شمس أف أم اليوم الخميس 1 أكتوبر 2020، إنه من الضروري أن تكون هذه المستشفيات في قاعات الرياضة وليس في الخيام، مشددا على ضرورة تدعيم طاقة استيعاب المصابين التي قد تصل إلى 500 سرير، وفق تصريحه.

أضاف المكي أن  تطبيق البروتوكولات الصحية مهم من أجل العمل على التقليل من عدد الوفيات بالفيروس.

كما دعا المكي إلى "هبٌة إجتماعية" متكونة من منظمات وشخصيات وإعلام لتطبيق هذه البروتوكولات، وفق تعبيره.

وأكد الوزير الأسبق  أن قرار فتح الحدود الذي تم اتخاذها في الحكومة السابقة لم يخضع لأي ضغط سياسي، مشيرا إلى أنه تم إعداد البروتوكولات اللازمة لفتح الحدود يوم 27 جوان الماضي.

وبخصوص تصنيف الدول حسب الوضع الوبائي، أوضح المكي، أنه لم تطلب أي دولة تغيير تصنيفها، مشيرا إلى أن بعض السفراء اتصلوا بالوزارة واستفسروا عن سبب تصنيف بلدانهم في الخانة الحمراء، وتم تقديم التفسير العلمي لهؤلاء السفراء، على حد تعبيره. 

{if $pageType eq 1}{literal}