Menu

بشأن التعاون ضد الإرهاب: وزير الدفاع الأمريكي يقوم بجولة مغاربية والبداية بتونس


سكوب أنفو-تونس

من المنتظر، أن يستهل وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، جولته بالمغرب العربي، بزيارة تونس، يوم غد الأربعاء، والتي سيناقش فيها سبل تعزيز التعاون ضدّ التنظيمات الإرهابية.

وسيلتقي إسبر في زيارته إلى تونس، رئيس الجمهورية قيس سعيّد، ونظيره التونسي إبراهيم البرتاجي.

ونقلت وسائل اعلام عالمية، عن مسؤول عسكري أمريكي، قوله إنّ الهدف من زيارة إسبر إلى تونس، هو تعزيز العلاقات بين البلدين وبحث التهديدات الإرهابية في المنطقة.

أما الخميس المقبل، فستكون الجزائر الوجهة الثانية لمارك إسبر، حيث سيجري محادثات مع الرئيس عبد المجيد تبّون الذي يشغل أيضاً منصبي قائد القوات المسلّحة ووزير الدفاع.

وأفاد المسؤول الأمريكي، أن "وزير الدفاع الأمريكي يسعى إلى تعميق التعاون مع الجزائر حول قضايا الأمن الإقليمي الرئيسية، مثل التهديد الذي تشكّله الجماعات الإرهابية".

في حين سيختتم إسبر جولته بزيارة المملكة المغربية، حيث سيناقش أيضاً سبل "تعزيز العلاقات في المجال الأمني، خصوصا وأن (المغرب) يستضيف مناورات "الأسد الأفريقي" العسكرية التي تجري سنوياً بقيادة أفريكوم (القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا)، والتي ألغيت هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). 

{if $pageType eq 1}{literal}