Menu

منتدى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية يطالب بمساءلة الحكومة بشأن التعاون في قضايا الهجرة مع أوروبا


سكوب أنفو- تونس

حمّل المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، رئاسة الجمهورية المسؤولية السياسية والاخلاقية والدستورية في حالة المواصلة في نفس السياسة الخارجية، التي تؤبد الرؤية الاحادية الأوروبية والايطالية في معالجة قضايا الهجرة غير النظامية.

ودعا المنتدى، في بيان له، اليوم الثلاثاء، البرلمان لمساءلة الحكومة حول مسارات التعاون مع الاتحاد الأوروبي وإيطاليا في قضايا الهجرة، ودعوة الحكومة لعرض الاستراتيجية الوطنية للهجرة على النقاش والمصادقة.

كما عبّر منتدى الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، عن سخطه من تصريحات وزير الخارجية التي توفر الغطاء السياسي للإعادة القسرية للمهاجرين، داعيا الى الشفافية في مسار المفاوضات واعلام الرأي العام الوطني بتفاصيلها.

وأكد المنتدى، على تمسكه بتعاون ثنائي عادل يحترم الحقوق ويكرس تبادل الحريات، مجدّدا رفضه للترحيل القسري للمهاجرين، وللمقاربات الأمنية في معالجة الظاهرة.

وشدّد على التعامل بإنسانية مع التدفقات الهجرية وإيقاف الترحيل القسري واحتجاز المهاجرين في تونس وإيطاليا، وتأجيل كل تفاوض على اتفاق جديد للهجرة قبل توفر ظروف سياسية واقتصادية واجتماعية مستقرة بتونس، لا تجعل الجانب التونسي في موضع مساومة وابتزاز. 

{if $pageType eq 1}{literal}