Menu

تحديات سياسية فلسطينية تتمثل في لقاء الرجوب العاروي المقبل


سكوب أنفو- وكالات

 تتواصل ردود الفعل السياسية عقب وصول وفد من حركة فتح إلى تركيا من أجل عقد لقاء بين أعضاء هذا الوفد وعدد من قادة حركة حماس ، ونبه التليفزيون التركي في تقرير له إلى وصول وفد من حركة فتح يضم اللواء جبريل الرجوب وروحي فتوح إلى تركيا ، في خطوة تهدف إلى إجراء لقاءات مع وفد من حـمــاس يضم رئيس الحركة ونائبه، حول إنهاء الانقسام وتطبيق توصيات لقاء الأمناء العامين.

ونقل التقرير عن مصدر فلسطيني مسؤول قوله إن هذه القمة المرتقبة بين قادة حركتي فتح وحماس تمثل تحديا لافتا ، وهو التحدي المتمثل في اللقاء المنتظر بين اللواء جبريل الرجزب ونائب رئيس حركة حماس صالح العاروري ، وهو اللقاء الثاني من نوعه عقب اللقاء الأول الذي عقد منذ فترة واثار جدالا سياسيا واسعا.

ونبه المصدر إلى إن اللواء جبريل الرجوب كان ينوي عقد لقاء مع القيادي في حماس صالح العاروري بعيداً عن أعين الإعلام ، لكن بعد تسريبات اضطر منظموه إلى الكشف عن وجوده أمام الجمهور.

وكشف التليفزيون البريطاني في تقرير له إلى أن مصدر هذه التسريبات هو في لقاء مع المعارضين من أعضاء حماس في غزة.

وبحسب هذا المصدر المجهول ، تخشى حركة حماس أن يكون هناك مفاوضات مباشرة تحت أنظار القيادة الرسمية في غزة لإعادة العاروري إلى الضفة الغربية كممثل لحماس في الحكومة الفلسطينية المختارة، الأمر الذي يزيد من نظرات الشك والريبة المتعلقة بهذه الخطوة سياسيا.

عموما فإن التطورات السياسي الحاصلة الان على الساحة السياسية الفلسطينية باتت لافتة، وهو ما يفسر المتابعة الدولية الدقيقة لها على كافة المستويات السياسية.

أحمد عزت 

{if $pageType eq 1}{literal}