Menu

أسامة الخليفي: من غير المعقول أن يبقى تأويل الدستور حكرا على رئيس الجمهورية


سكوب أنفو – تونس

قال رئيس كتلة قلب تونس أسامة الخليفي أن الكتلة وضعت إرساء المحكمة الدستورية على رأس أولوياتها خلال السنة السياسية والبرلمانية الجديدة، من أجل المصالحة مع رئيس الجمهورية والحد من التجاذبات السياسية.

وقال الخليفي في تصريح لموزاييك أف أم اليوم الأربعاء 16 سبتمبر 2020، أنه من غير المعقول أن يبقى تأويل الدستور حكرا على طرف وحيد وهو رئيس الجمهورية، بما يخلق عديد التجاذبات السياسية، على حد تعبيره.

وبيّن الخليفي أن حزب قلب تونس يعمل على بعث ديناميكية داخل البرلمان والدفع في اتجاه إثارة النقاشات وتكاتف جهود الجميع من أجل تنفيذ الإصلاحات الإقتصادية والإجتماعية الضرورية بمشاركة كل الأطراف، مشيرا إلى أن حزبه قرر التحالف والتنسيق مع كل الأطراف التي تعمل فقط على خدمة المصلحة العامة للبلاد، وفق تقديره.

 

{if $pageType eq 1}{literal}