Menu

تكتّم مستشفى الحروق عن إصابته بكورونا: وفاة عون حراسة بمنزله دون حضور رسمي لنقل جثته


سكوب أنفو – تونس

تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، فيديو لعون حراسة بمستشفى الحروق البليغة ببن عروس، توّفي صباح اليوم بمنزله، التي من المرجح أن تكون الوفاة ناجمة عن إصابته بفيروس كورونا وفق إفادة زميل له بالمستشفى.

ويشار إلى أن المتوفي بحسب مصادر من مستشفى الحروق، لسكوب أنفو، قام بتحليل أثبت إصابته بفيروس كورونا، بعلم من إدارة المستشفى، علما وأنه تم توجيهه من قبل طب الشغل إلى مستشفى الياسمينات بالجهة يوم أمس، لمتابعة حالته الصحية مع مطالبته بالتكتم عن إصابته بالفيروس، وأنه عامل بمشفى الحروق البليغة، هذا وتمت مطالبته من قبل مستشفى الياسمينات بالالتزام بالحجر الصحي الذاتي.

علما وأن عون الحراسة المذكور، توّفي صباح اليوم بمنزله، دون حضور أعوان بلدية الجهة، لإتمام عملية نقله، والاكتفاء بحضور أعوان من مستشفى الحروق فقط، بحسب ما وقع تداوله بمقطع الفيديو، خاصة وأن زوجته التي تعاني من أمراض مزمنة، وابنته متواجدتان مع الجثة داخل المنزل، دون تدّخل من أي مسؤول بالجهة.

وللإشارة، فإن بلدية بن عروس لم تتفاعل إلى غاية اللحظة مع الحادثة، ولم يصدر عنها أي توضيح، رغم الاتصالات المتكرّرة بها.

 وفي ذات السياق، امتنعت إدارة مستشفى الحروق البليغة ببن عروس عن الإجابة أو تقديم توضيحات أو معطيات عن حادثة وفاة أحد أعوانها، إلا بعد حصولها على إذن من وزارة الصحة.

ويذكر أن أعوان وإطارات الصحة بالمستشفى المذكور، قد نظموا اليوم، وقفة احتجاجية أمام المستشفى، على خلفية الوفاة المشار إليها سلفا. 

{if $pageType eq 1}{literal}