Menu

الملعب التونسي: إصابة بليغة لوليد الحسني وإعتداء على سامي هلال وأنيس ريدان


سكوب أنفو – تونس

تم نقل مدافع الملعب التونسي وليد الحسني إلى المصحة مباشرة بعد لقاء الملعب التونسي ونادي حمام الانف أمس الأحد لحساب الجولة الأخيرة من البطولة.

وتعرض اللاعب إلى الاعتداء من قبل أطراف محسوبة على نادي حمام الأنف خلال توجهه إلى حجرات الملابس إبان إطلاق الصافرة النهائية للمباراة، وفق ما نقلته موزاييك أف أم.

وأصيب إثر الاعتداء بكسر على مستوى شظية الساق حسب الفحوصات التي قام بها وهو ما يجبره على الركون إلى الراحة لمدة 45 يوما.

ويجدر الإشارة إلى الإعتداء الذي تعرض إليه حارس الملعب التونسي سامي هلال ولاعبها أنيس ريدان من بعض لاعبي ومسيري حمام الأنف الذين لم يتقبلوا إحترام لاعبي البقلاوة للروح الرياضية. 

{if $pageType eq 1}{literal}