Menu

كتلة قلب تونس تدعو إلى "توفير مناخ عام لمصالحة وطنية شاملة وإرجاع الثقة بين المواطن والدولة"


 

سكوب أنفو- تونس

أقر المشاركون في الأيام البرلمانية لكتلة حزب قلب تونس، التي تم تنظيمها يومي السبت والأحد، "ضرورة توفير مناخ عام يقوم على إرساء مصالحة وطنية شاملة واتخاذ الإجراءات الكفيلة بإرجاع الثقة بين المواطن والدولة وضمان الحريات، دعما للمسار الديمقراطي وتثبيتا لأسباب الإستقرار".

كما أكدوا ، في بلاغ صادر عن الكتلة النيابية للحزب،على الصفحة الرسمية بموقع "فايسبوك،  مساء  اليوم الاحد، على وجوب "تشجيع المبادرة الحرة لدفع الإستثمار وخلق الثروة واستعادة التوازنات المالية، وتعزيز جاهزية القوات الأمنية والعسكرية وتكثيف الجهود، في سبيل مقاومة التطرف ومحاربة الإرهاب واقتلاع جذوره ودرء كل الأخطار الداخلية والخارجية"، وفق بيان صادر عن حزب قلب تونس.

كما شدد الحاضرون على ضرورة "الإسراع بتركيز المحكمة الدستورية وتنقيح القانون الإنتخابي وإصدار القانون الشامل لمقاومة الفقر وقانون الاتصال السمعي والبصري وتطوير النظام الداخلي لمجلس نواب الشعب".

وأبرزوا   "أهمية المبادرة بعرض ووضع ميثاق أخلاقي برلماني، يهدف إلى تهدئة الأجواء تحت قبة البرلمان وتجنّب كل ما من شأنه أن يعطّل السير العادي للمؤسسة التشريعية وتقدم أشغالها".

 

{if $pageType eq 1}{literal}