Menu

العياري يعتزم مقاضاة شركة بترولية منتصبة بالجنوب تستغل بصفة مشبوهة حقل نفط ولوّثت المنطقة


سكوب أنفو- تونس

كشف النائب عن حركة عمل وأمل ياسين العياري، عن ملف جديد يتعلق بنشاط مخالف للقانون لشركة بترولية منتصبة بالجنوب التونسي.

وبيّن العياري، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية، أمس الاثنين، أن الشركة البترولي، Serinus energy.، هي شركة رومانية مقرها في جرزاي لندن (ملاذ ضريبي) اقتنت كافة حصص شركةWINSTAR، وانتقلت لها حقوق الانتفاع بحقول صبرية بقبلي، وشوش السيدة بولاية تطاوين.

وأكد النائب، أنه مع استغلال الشركة بصفة كلية لحقل النفط بعقود وصفها بالمشبوهة، دون استنفاع الدولة التونسية منه، تعمدت الشركة تلويث ما يقارب 630 متر مكعب بفضلات الاستخراج وأوساخ أخرى دون احترام للقانون وللشروط البيئية والصحية المعمول بها،

وأفاد العياري، بأنه تحصل على كافة المعطيات من طرف مهندس عامل بالشركة المذكورة، ضاق ذرعه من استغلال الشركة لحقل النفط بطريقة غير قانونية، فضلا عن تلويثها للمنطقة الصحراوية والمائدة المائية في تعدّ صارخ على قانون حماية البيئة، بحسب قوله.

وأعلن النائب، أنه سيقوم باستجوابات لوزراء الصناعة والبيئة لفرض مهمة تفقد بيئية كاملة، بالإضافة إلى طلب نسخ من عقود الشركة ونشرها، والاستعانة بخبراء لتفكيك شبهات الفساد التي قد تحتويها.

ولفت إلى أنه طلب موعدا مع المكلف العام بنزاعات الدولة لتقديم الملف المتوفر كاملا، مؤكدا أنه لا يمكنهم فسخ أو تدليس الملف، وأنه يملك كل الوثائق الداخلية التي تفيد كمية الإنتاج الحقيقية وكمية الماء الملوث الذي يبثونه في المائدة المائية، مبينا أن الملف سيمكن الدولة التونسية من التقاضي دوليا ضد الشركة، على حد تعبيره.

كما أعلن عن اعتزامه رفع قضية جزائية ضد الشركة الملوثة، وضد كل مديري ال etap الذين لم يقوموا بالتفقد اللازم والدوري لحماية البيئة.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}