Menu

نقابة الصحفيين تطالب السلطة الجزائرية بإطلاق سراح الصحفي خالد الدرارني


سكوب أنفو -تونس

طالب نقيب الصحفيين ناجي البغوري بإطلاق سراح الصحفي الجزائري خالد الدرارني المعتقل في الجزائر.

وقال البغوري اليوم الاثنين 07 سبتمبر 2020، على هامش وقفة تضامنية ومساندة أمام مقر النقابة نظمتها النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين وفرع تونس لمنظمة العفو الدولية مكتب شمال أفريقيا لمنظمة مراسلون بلا حدود نحن نطالب بإطلاق سراح الصحفي خالد الدرارني.

واضاف قائلا "نحاول من خلال هذه الوقفة الاحتجاجية أن نوجه رسالة الى السلط الجزائرية والقضاء الجزائري مفادها أن حرية الصحافة ليست جريمة وأن التهم الملفقة للصحفي هي تهم مضحكة وغير جدية والهدف منها ضرب حرية الصحافة.

وكان القضاء الجزائري قد قضى مؤخرا بالسجن 3 سنوات على الصحفي الجزائري خالد درارني، مدير موقع "قصبة تريبون" الإخباري، مع النفاذ لإدانته بتهمتي "التحريض على التجمهر غير المسلح والمساس بالوحدة الوطنية".

ويعتبر خالد من أبرز الصحفيين الجزائريين الذين غطوا الحراك الشعبي منذ بدايتة في فيفري 2019، كما عمل مراسلا لقناة "تي في5 موند" الفرنسية. 

{if $pageType eq 1}{literal}