Menu

منظمة الأعراف: الإصلاحات المنتظرة تقتضي وضوح الرؤية والجرأة في اتخاذ القرارات


سكوب أنفو- تونس

ثمّن الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، عزم رئيس الحكومة هشام المشيشي العمل على استعادة الثقة ودعم الاستثمار وتحقيق العدالة الجبائية، وإيقاف نزيف المالية العمومية وإصلاح القطاع العمومي والعناية بالفئات الهشّة.

واعتبر الاتحاد، في بيان له، أمس الثلاثاء، أن التوجهات الكبرى لحكومة المشيشي، منطلقا للحوار بشأن برنامج للإنقاذ على قاعدة التوافق على ثلّة من الإصلاحات الهيكلية العاجلة.

وأكد اتحاد الصناعة والتجارة، أنه من أبرز أولويات المرحلة المقبلة تجسيد منوال للتنمية الشاملة والمستدامة والمحافظة على ديمومة المؤسسات، وعلى مواطن الشغل ودفع الاستثمار والتصدير والتنمية الجهوية والعناية بالقطاعات الاقتصادية الهشة وبالمنظومات القطاعية.

ولفتت منظمة الأعراف، إلى أن الإصلاحات المنتظرة تقتضي وضوح الرؤية والجرأة والشجاعة في اتخاذ القرارات، داعيا الحكومة الجديدة إلى الأخذ بعين الاعتبار لما تحقق من إيجابيات في بعض الملفات وتطوير ما تم التوصل إليه من طرف الحكومات السابقة.

ودعت المنظمة، إلى استكمال تكوين الهيئات الدستورية وعلى رأسها المحكمة الدستورية وإلى إعادة النظر في القانون الانتخابي، وفي قانون تمويل الأحزاب دعما للشفافية والوضوح، وكذلك مراجعة بعض فصول الدستور لإضفاء الانسجام والوضوح بين مختلف أحكامه .

وعبّر الاتحاد، على كامل استعداده للعمل مع الحكومة الجديدة، باعتباره ممثل القطاع الخاص في تونس. 

{if $pageType eq 1}{literal}