Menu

الناصفي يدعو رئيس الجمهورية لتغيير موقفه من الأحزاب والابتعاد عن خطابات "الشيطنة"


سكوب أنفو- تونس

اعتبر رئيس كتلة الإصلاح الوطني، حسونة الناصفي، أن رئيس الجمهورية أصبح عنصر توتير، وليس عنصرا جامعا وضامنا للدستور.

ودعا الناصفي، خلال حضوره ببرنامج الماتينال على شمس اف ام، اليوم الأربعاء، إلى ضرورة مراجعة العلاقة بين رئيس الجمهورية ومديرة ديوانه، بحسب قوله.

كما طالب النائب، رئيس الجمهورية قيس سعيّد بتغيير موقفه 'السلبي' من الأحزاب، نظرا لحاجة البلاد لتحقيق الاستقرار، والابتعاد عن خطابات الشيطنة، على حد تعبيره.

وفي سياق أخر، لفت رئيس كتلة الإصلاح الوطني، إلى أنه من غير المعقول أن تظل 14 سفارة دون سفراء، بحسب قوله.

  

{if $pageType eq 1}{literal}