Menu

الفرجاني: حكومة المشيشي ستمر حتى لا يحل البرلمان ويتصرف سعيّد في الدولة وفق أهوائه


سكوب أنفو- تونس

أكد القيادي بحركة النهضة السيد الفرجاني، أن المكلف بتشكيل الحكومة هشام المشيشي لابدّ أن يكون فاعلا، وليس سكرتيرا لدى رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

وأفاد الفرجاني، في تصريح لصبرة اف ام، اليوم السبت، بأن المشيشي أبدى استعداده للعمل والتنسيق مع البرلمان بخصوص الأزمة الاقتصادية الراهنة، فضلا عن العمل على المحافظة على المؤسسات السامية للدولة وفق الدستور وليس وفق أهواء الرئيس، على حد تعبيره.

وأضاف، "نريد أن تمر حكومة المشيشي وننكب على انقاذ الأوضاع بمنأى عن ضغوطات رئيس الجمهورية، الذي من الممكن أن يحاكم في المحكمة الدستورية لخرقه الدستور وتدخله في مهام رئيس الحكومة المكلف، وذلك في علاقة برفض التخلي عن وزير الثقافة المقترح ولقاءه بعد اعفاءه من طرف المشيشي".

وأكد الفرجاني، أن إسقاط حكومة المشيشي يساوي حل البرلمان، ما يعني السماح لرئيس الجمهورية بالعبث بالدولة، والتصرف فيها وفقا لأهوائه، بحسب تعبيره.

ولفت القيادي بالنهضة، إلى وجود ما وصفه بالاحتكاك بين هشام المشيشي ورئيس الدولة قيس سعيّد، بالإضافة إلى اختلال العلاقة بين مختلف مؤسسات الدولة السيادية، بحسب قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}