Menu

وزارة الفلاحة : تونس تنتج 3ر14 مليون قنطار من الحبوب خلال موسم 2017 /2018


 

 
سكوب انفو - تونس 
ينتظر أن تبلغ صابة الحبوب في تونس لموسم 2017/2018 حوالي 3ر14 مليون قنطار (4ر1 مليون طن) مقابل 1ر16 مليون قنطار في الموسم الفارط، وفق التقديرات الأولية لوزارة الفلاحة.
وبحسب فرضيات مشروع الميزان الاقتصادي لهذا العام فان الهدف الأولي هو بلوغ إنتاج 19 مليون قنطار من الحبوب لعام 2018 .
وأفاد المدير العام للإنتاج الفلاحي بوزارة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية، عز الدين شلغاف، في حوار مع (وات) ان صابة الحبوب لهذا الموسم تتوزع على 233ر9 مليون قنطار قمح صلب و193ر1 مليون قنطار قمح لين و627ر3 مليون قنطار شعير و308 الاف قنطار تريتيكال.
واستأثرت ولايات الشمال باجة وجندوبة وبنزرت، وفق شلغاف، بالنصيب الاوفر من المحصول وذلك في حدود 8 ملايين قنطار، واصفا الصابة اجمالا بأكثر من المتوسطة.
وأشار إلى أن المردود العام للصابة بلغ 42 قنطارا في الهكتار الواحد.
وعزا عز الدين شلغاف النقص المسجل مقارنة بالموسم الفارط الى العوامل المناخية لا سيما شح الامطار في عدد من الولايات المنتجة على غرار الكاف وسليانة التي تعاني من تواصل أثار الجفاف منذ الموسم الفارط مع تسجيل تراجع في انتاج ولاية زغوان، بالإضافة إلى تراجع المحصول في ولايات الوسط.
واكد المدير العام للإنتاج الفلاحي ان المردود طيب في ولايات الشمال ببلوغ معدل انتاج في باجة وجندوبة ب 28 قنطارا في الهكتار الواحد، اما الحبوب المروية في الوسط على غرار القيروان فان معدل الإنتاج بها تجاوز 8 قنطار في الهكتار.
وبالنسبة إلى أسعار بيع الحبوب على مستوى الإنتاج، اكد المتحدث انها ستحافظ على نفس أسعار الموسم الفارط وهي في حدود 75 دينارا للقنطار قمح الصلب و 54 دينارا للقمح اللين و50 دينارا للشعير والتريتيكال.
وعن الاستعدادات لتامين موسم الحصاد، أفاد المسؤول أنه سيتم تنظيم سلسلة من الايام التحسيسية لفائدة الفلاحين تشمل تعديل وصيانة الات الحصاد للحد من نسب الضياع الى جانب تنظيم أيام توعوية للتوقي من الحرائق في المزارع.
وبالنسبة الى مراكز التجميع بلغت 174 مركزا من جملة 200 مركز خضعت إلى سلسلة من المراقبة لمطابقتها المواصفات المعمول بها لا سيما على مستوى حفظ الصابة.
وفي ما يتعلق بمخابر تعيير الحبوب فان تونس تتوفر على 22 مخبرا موزعة على كافة الولايات تقوم بتحليل جودة الحبوب وعلى أساسها يتم تقديم منحة التجميع مع ضمان الاعتراض على نتائج التعيير في حال عدم قبول الفلاح.
 
{if $pageType eq 1}{literal}