Menu

وقفة احتجاجية أمام قصر الحكومة للمطالبة بالنشر الفوري لقائمة شهداء وجرحى الثورة


سكوب أنفو -تونس

نظمت مجوعة من جرحى الثورة، اليوم الاثنين 29 جوان 2020، وقفة احتجاجية أمام قصر الحكومة بالقصبة للمطالبة بـ "النشر الفوري"، للقائمة الرسمية النهائية لشهداء وجرحى الثورة، التي تأخر نشرها في الرائد الرسمي للجمهورية التونسية.

وكانت الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الاساسية نشرت على موقعها الرسمي للتواصل الاجتماعي في 8 أكتوبر 2019 القائمة النهائية لشهداء وجرحى الثورة لكن نشرها في الرائد الرسمي للجمهورية التونسية تأخر الى حد الآن.

وقال وليد الكسراوي أحد المشاركين في الوقفة الاحتجاجية أن الاعتراف القانوني للدولة بشهداء وجرحى ثورة 2011 لن يتم إلا بعد نشر القائمة النهائية في الرائد الرسمي للجمهورية التونسية وهو ما يطالب به جرحى الثورة وعائلات الشهداء منذ سنوات.

وحصل ضحايا الانتفاضة الشعبية التي أدت الى سقوط نظام الحكم السابق في 14 جانفي 2011 على تعويضات مالية ورعاية صحية واعترافا رسميا بدورهم في وضع حد لاستبداد الحكم، إلا أنهم لا يزالون يواجهون اشكالات في تحديد صفتهم أمام الهيئات القانونية إلى أن يتم نشر القائمة في الرائد الرسمي، وفق الاذاعة الوطنية التونسية. 

{if $pageType eq 1}{literal}