Menu

رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب يؤكد تواصل التعذيب داخل السجون التونسية


سكوب أنفو -تونس

صرح رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب فتحي الجراي، أن عديد المؤسسات السجنية لا تحترم الاجراءات الصحية وخاصة مبدأ التباعد الاجتماعي، موضحا، أن الاكتظاظ أحد أهم مشاكل السجون التونسية، وفق قوله.

وأكد الجراي، اليوم الاثنين 29 جوان 2020، على ضرورة إعادة التأهيل والادماج داخل السجون، وان الإرادة السياسية من قبل الحكومة ووزارة العدل والسلطة التشريعي مفقودة خاصة من ناحية التعجيل في تعديل العقوبة السجنية، على حد تعبيره.

واكد، تواصل التعذيب داخل السجون التونسية، أثناء التحقيق المبني على انتزاع الاعترافات وتحصيل المعطيات الذي قال عنه "يجب أن يكون بطريقة ذكية مبني على جودة التكوين"، مشددا، ضرورة احترام الحرمة الجسدية وحقوق الانسان وتجنب الاهانات، وفق تصريحه في برنامج "البلاد اليوم" على موجات الإذاعة الوطنية التونسية.

  

{if $pageType eq 1}{literal}