Menu

شورى النهضة يدعو لعقد مؤتمر الحركة قبل موفى 2020 ..والغنوشي يستظل بظلال المؤتمرين لعهدة ثالثة


سكوب أنفو- تونس

علمت " سكوب أنفو"، من مصادر مطلعة، بأن اجتماع شورى النهضة ، أبدى جملة من الملاحظات بخصوص شبهة تضارب المصالح لرئيس الحكومة إلياس الفخفاخ.

وقالت مصادرنا، إن شورى النهضة ارتأى إلى مواصلة دعم حكومة الفخفاخ لحين ظهور نتائج في التحقيق  بخصوص قضية شبهة تضارب المصالح للفخفاخ اداريا ) لجنة التحقيق البرلمان( ، أو قضائيا باعتبار القضية المرفوعة ضدّه من  قبل النائب ياسين العياري .

وأضافت ذات المصادر، بأنه في صورة ثبت وجود شبهة تضارب مصالح فإن النهضة ستنسحب من الحكومة ، مشيرة إلى أن الحركة متمسّكة بضرورة توسيع الحزام السياسي للفرقاء السياسيين .

وبخصوص المؤتمر القادم للحركة ، والذي يشهد جدلا واسعا داخل أسوار الحركة ، فقد أكد شورى الحركة في اجتماعه على ضرورة أن يٌعقد قبل موفى 2020  .

وبشأن ترشّح الغنوشي مجددا لرئاسة الحركة ) وهو ما يرفضه تيار واسع داخل الحركة ( ، فقد  خلٌص مجلس الشورى إلى أن المؤتمر سيّد نفسه وأن مسألة ترشيح الغنوشي كزعيم للحركة مجددا يبقى بيد المؤتمرين .

جدير بالذكر ان رئيس مجلس الشورى سيعقد ندوة صحفية، اليوم الاثنين، ) الحادية عشرة صباحا ( ، للاعلان عن مخرجات اجتماع المجلس .

{if $pageType eq 1}{literal}