Menu

بعد الحكم عليه بـ 30 سجنا: السعيداني يتهم الغنوشي ويعلن بداية الحرب عليه


سكوب أنفو -تونس

أصدرت المحكمة الابتدائية ببنزرت أمس الجمعة، حكما يقضي بسجن رئيس النادي الرياضي البنزرتي عبد السلام السعيداني لمدة 30 سنة بسبب قضية صكوك دون رصيد.

ويشار إلى أن السعيداني موجود حاليا بفرنسا، بعد سفره يوم الخميس الفارط، لتسوية وضعية جبائية تخصه.

وفي ذات الإطار، نشر عبد السلام السعيداني على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك تدوينة، طمئن فيها جماهير الفريق ولاعبيه-بعد صدور أحكام تقضي بسجنه- بأنه سيقوم بسداد ديون النادي حتى وإن اقتضى الأمر بيع ممتلكاته.

وأكد رئيس النادي البنزرتي، علمه بمن فعل كل شيء لإيقافه، وأنه فشل هذه المرة، قائلا، بأنه طالب رئيس حركة النهضة بالكف عن ملاحقته عبر أتباعه، ومحاولته توظيف الأساليب المعتمدة ضد كل من شفيق الجراية ونبيل القروي مع، على حد تعبيره.

وتابع بالقول، "أمام فشل هذا المخطط لم يبق سوى تطبيق طريقة الشهيدين بلعيد والبراهمي"، معلنا عن بداية حربه معه، وأنه سيفضح مخططتهم يوم غد الأحد، وفق قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}