Menu

التبيني للفخفاخ: القنوات التي ساعدتها خلال الأزمة هي أول من كشفت عن ملف تضارب المصالح


سكوب أنفو- تونس

طالب النائب المستقل فيصل التبيني، رئيس الحكومة بالاستقالة، وعرض نفسه للمحاسبة على خلفية قضية تضارب المصالح.

ولام التبيني، خلال جلسة استماع للحكومة، اليوم الخميس، نبرة الاستعلاء التي تحدث بها رئيس الحكومة، عوض طلب الاعتذار، على حد تعبيره.

وقال النائب متوّجها بالقول للفخفاخ، عوض قدومك للحديث عن مشاكل البلاد، أتيت للحديث عن شركة 'فاليس' التي تنتمي إليها، متهكمّا، " في الكورونا متعبات كان الفاليس متاعك بالفلوس، ولباقي كل بقات فارغة".

وأكد التبيني، أن قضية رئيس الحكومة الياس الفخفاخ ليست شبهة تضارب مصالح، إنما هي تضارب مصالح مع سابقية الاضمار والترصد، متهما الحكومة الحالية بالفشل والفساد وتبييضه ليس مقاومته كما روّج له، بحسب قوله.

وهاب النائب، على رئيس الحكومة مساعدته للمؤسسات الإعلامية من قنوات واذاعات خاصة، وهي أول من كشف عن شبهة تضارب المصالح لديه، وفق تصريحه.

  

{if $pageType eq 1}{literal}