Menu

ليلى الحداد: الغنوشي يتصرف كأنه الرئيس الفعلي لتونس وما يقوم به 'خطير'


سكوب أنفو- تونس

اعتبرت النائب عن حركة الشعب ليلى الحداد، أن عبير موسي 'صورة للفاشية' وان حزبها 'حزب فاشي' لأنه ينبني على شخصية، بينما تبنى الاحزاب على الهياكل وعلى تنظيمات داخلية.

ووصفت الحداد، في مداخلة لها على جوهرة اف ام، اليوم الخميس، ما تقوم به النائب عبير موسي رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر اعتداء على الديمقراطية، مشيرة إلى أنه لا يوجد عمل ميداني يذكر لحزب عبير موسي سوى هذه المناكفات والصراع بينها وبين النهضة، والتي قالت انه لا يؤسس لأية إضافة، وان كلا الحزبين يمينيين بنفس التوجه ونفس المواقف ونفس الاجندات بخلاف التوزيع بينهما في الإقليم، على حد تعبيرها.

وقالت النائب عن حركة الشعب، إن موسي التي تندد بالعنف هي ايضا تمارس العنف السياسي بشكل او بآخر، معلقة، "فاقد الشيء لا يعطيه".

وبخصوص اتصال رئيس البرلمان راشد الغنوشي برئيس المجلس الرئاسي الليبي فائز السراج لتهنئته بسيطرته على قاعدة الوطية، وصفت ليلى الحداد تصرف الغنوشي بالخطير على مستويين، بحسب قولها.

وأكدت المتحدثة، أن رئيس البرلمان تجاوز صلاحياته، ويعتبر نفسه وكأنّه الرئيس الفعلي لتونس، مُذكّرة بأنّ العمل الديبلوماسي من اختصاص رئيس الجمهورية.

كما اعتبرت أن ما يقوم به الغنوشي خطير ايضا لأنه وضع تونس في خانة لن يقبلها النواب، مذكرة بأن موقف تونس في الشأن الليبي هو الحياد وليس الاصطفاف وراء هذا الطرف او ذاك، داعية المجلس الى اتخاذ موقف حازم في هذا الشأن باعتبار ان الغنوشي يعطي الانطباع وكأن موقفه يمثل موقف المجلس ككل.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}