Menu

مخلوف: "الأرقام الفظيعة لقضايا الارهاب تفسرحالة من الإبادة الجماعية لتيار معين"


سكوب أنفو- تونس

قال رئيس كتلة حزب ائتلاف الكرامة بمجلس نواب الشعب سيف الدين مخلوف، إن الأرقام المتعلقة بالقضايا الإرهابية فظيعة وغير حقيقية، مشيرا الى أن عدد ملفات الجرائم الإرهابية لدى القطب  القضائي لمكافحة الإرهاب بلغ في ظرف 4 سنوات 10 آلاف ملف الى جانب 15 الف ملف لأشخاص بحالة سراح وهو ما يفسر حالة من الإبادة الجماعية لتيار معين، وفق تعبيره. 

وأضاف مخلوف، في حوار للاذاعة الوطنية اليوم الخميس 14 ماي 2020،  أن هناك ملفات حقيقية وصحيحة يجب أن تتقدم فيها الأبحاث على غرار ملف الاغتيالات السياسية  الذي لم يتم فيه استيفاء الأبحاث لأنه يمس من مصالح أطراف معينة، على حدّ قوله. 

وطالب في هذا الصدد بالكشف عن الدول والمخابرات التي ساعدت الإرهابي أحمد الرويسي على إنشاء معسكرات في ليبيا بعد هروبه من السجن في تونس إبان الثورة والتي بدورها عملت مع عدد من الأحزاب ووسائل الإعلام لترذيل الثورة والديمقراطية، وفق قوله.

 

 

 

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}