Menu

10 سنوات سجن في حق الإرهابي ذابح الراعي الشهيد مبروك السلطاني: نائب وكيل الجمهورية يوضح


سكوب أنفو- تونس

أوضح محسن الدالي رئيس مكتب الإعلام والإتصال ونائب وكيل الجمهورية بالمحكمة الإبتدائيّة بتونس، أنّ المتهمين في قضيّة الشهيد مبروك السلطاني، محكومون بالإعدام منذ 2019 وأنّ الحكم الصادر مؤخّرا في حق العنصر الإرهابي خير الدين البرهومي، كان من أجل الإنتماء إلى تنظيم إرهابي وليس مقتل شخص.

وبيّن الدالي في تصريح لوكالة تونس إفرقيا للانباء، يوم أمس الثلاثاء 12 ماي 2020، أنّه "لا صحّة لما يتداول" ، مذكّرا بأنّ هذه القضيّة قد صدر فيها حكم بالإعدام في حق المتهمين الخمسة، منذ جانفي 2019.

وأشار المتحدث إلى أنّه تمّ الحكم بالإعدام على كلّ من الإرهابيين برهان البولعابي وطلال السعيدي وذاكر بوعجيلة ومحمد الأمين محكوك ويحي العرقوبي، إضافة إلى الحكم بالسجن في حق البولعابي، من أجل توفير متفجرات لتنظيم إرهابي و15 سنة من أجل الانضمام إلى تنظيم إرهابي و10 سنوات أخرى لتلقيه تدريبات قصد ارتكاب جرائم إرهابية.

أمّا الإرهابي خير الدين البرهومي الذي تمّ تمّ تداول إسمه فقد صدر في شأنه حكم بالإعدام منذ 2017، مع الحكم بالسجن بقيّة العمر في قضيّة الرقيب مروان الجبري، مع 10 سنوات من أجل الانتماء إلى تنظيم إرهابي و10 سنوات لتلقيه تدريبات للقيام بعمل إرهابي. 

{if $pageType eq 1}{literal}