Menu

الفخفاخ يوصي بإتباع المرونة في التدابير التنظيمية و الإدارية خلال الأيام الأولى من الحجر الموجه


سكوب أنفو-تونس

تناول رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ في مستهل الإجتماع الدوري للهيئة الوطنية لمجابهة فيروس كورونا اليوم الجمعة، بدار الضيافة بقرطاج آخر الإستعدادات للدخول في مرحلة الحجر الصحي الموجّه بما يتطلبه من تطبيق للإجراءات في إطار تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للحجر الصحي الموجّه بعد إعلانها للرأي العام.

وشدّد الفخفاخ،  على ضرورة بذل كل المساعي وتكثيف جهود التنسيق خلال اليومين القادمين لضمان جاهزية كل المنظومات المتدخلة من نقل ومنصات إسناد التصاريح وإيضاح التدابير للمعنيين من مؤسسات وأفراد، إضافة إلى آخر مؤشرات تصنيع وتوزيع الكمامات ومدى توفر وسائل الحماية الفردية والجماعية بالكميات المطلوبة في كل مرحلة.

كما إستعرض أعضاء الهئية مختلف المقترحات والملاحظات الواردة عليها من الهياكل والمصالح المعنية لمزيد تقييم وتدقيق الإجراءات.

وبيّن الفخفاخ أنّ الأولوية من مختلف مراحل الخطة تبقى التحكم في إنتشار الوباء ومجابهة جائحة كورونا والإلتزام التام من الأفراد و المؤسسات بدليل الإجراءات الصحية لإنجاح المرحلة الأولى من الإستراتيجية الوطنية للحجر الصحي الموجّه للمرور إلى مرحلة العودة التدريجية للحياة الاقتصادية والاجتماعية.

وأوصى في هذا السياق، بضرورة إتباع المرونة في التدابير التنظيمية و الادارية خلال الأيام الأولى من الحجر الموجه لتسهيل و تبسيط الاجراءات على المواطنين و المؤسسات المعنية بالحجر الموجه، دون التسامح في أي خرق للإجراءات الصحية و الوقائية، وفق ما جاء في بلاغ لرئاسة الحكومة .

{if $pageType eq 1}{literal}