Menu

التونسيون يحيون الذكرى 64 لعيد الإستقلال الوطني


سكوب انفو-تونس

رفع العلم الوطني، اليوم الجمعة 20 مارس 2020، رمز السيادة والاستقلال، بساحة القصبة.

في ظرف استثنائي لم تشهده في تاريخها، تحتفي تونس اليوم الجمعة 20 مارس 2020، بالذكرى الرابعة والستين للاستقلال، الذي يعتبر إحدى المحطات المضيئة في تاريخ البلاد لما جسدته من انتصار للشعب في معركة نضال طويلة امتدت من سنة 1881 إلى عام 1956 من أجل الحرية والكرامة واسترجاعا للحق المسلُوب.

ويعتبر يوم 20 مارس 1956، تاريخا مفصليا في بناء الدولة الوطنية الحديثة، كما سيظل يوما رمزا في تاريخ التونسيين وذاكرتهم لما تم تحقيقه من مكاسب في مختلف المجالات في دولة الاستقلال.

وقد تم التوقيع على وثيقة الاستقلال بعد مفاوضات بين المستعمر الفرنسي تونس يوم 29 فيفري 1956 توصل بعدها مناضلون تونسيون مع الوفد الفرنسي المفاوض بالسماح بما تقتضيه من "ممارسة تونس لمسؤولياتها في ميداين الشؤون الخارجية والامن والدفاع وتشكيل جيش وطني".

  

{if $pageType eq 1}{literal}