Menu

شكري حمودة : "الإعلان عن اكتشاف بؤرة للإصابة بفيروس كورونا في تونس مسألة وقت"


سكوب أنفو-تونس

 قال المدير العام للرعاية الصحية الأساسية شكري حمودة، إن الاعلان عن بؤرة للاصابة بفيروس كورونا المستجد مسألة وقت بعد ارتفاع عدد المصابين بالفيروس الى 13 حالة في تونس.

وأضاف حمودة على هامش انعقاد الندوة الصحفية الدورية بمقر وزارة الصحة،مساء اليوم الخميس،  الى أن تونس ليست استثناء عن باقي البلدان التي سجلت إصابات بهذا الفيروس ثم اكتشفت فيها بؤر.

وأفاد بأن الوزارة رفعت في عدد الحالات الخاضعة للتحاليل يوميا، توازيا مع اكتشاف حالات اصابات جديدة، اذ وصل عدد التحاليل الى 72 تحليلا اليوم الخميس بعدما كان في حدود حوالي 20 تحليلا خلال الايام الأولى من اكتشاف أول حالة مصابة بالفيروس يوم 2 مارس الجاري، وفق ما أوردت "وات".

ووسعت وزارة الصحة إجراء العزل الصحي الذاتي لمدة 14 يوما لفائدة المسافرين الوافدين الى تونس من كل البلدان الأوروبية، وفق ما أعلنه المدير العام للرعاية الصحية، مشيرا إلى أن القرار يهدف الى التصدي لأي أخطار لتسرب العدوى بعد تفشي الفيروس في أكثر من بلد أوروبي.

وأكد، أن الفرق الطبية تركز أساسا على اجراء مسح لفائدة الأشخاص المخالطين مباشرة للمصابين بالفيروس، مبينا، أنه لا يمكن تخفيف آثار الفيروس دونما التركيز على دعم التوقي .

واعتبر، أن أفضل مقاربة لمجابهة الفيروس ترتكز أساسا الى حفظ شروط الصحة والنظافة وتغيير السلوكيات من خلال عدم الاحتشاد في الأماكن العامة والحد من ارتياد المقاهي التي تشهد تفشيا للتدخين.

وأوصى حمودة المواطنين، بالحرص على تعقيم الأواني والأدوات ذات الاستعمال الفردي، و المكوث بالمنازل مع التقليص من زيارة الأقارب مع الاكتفاء بمهاتفتهم أثناء المرض وتهوئة المنازل..

ويأتي تصريح شكري حمودة تزامنا مع اعلان وزارة الصحة عن تسجيل 6 اصابات جديدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد ليصل العدد الجملي للحالات المؤكدة 13 حالة دون تسجيل اية حالة وفاة الى حد الآن، وفق ما أفادت به نصاف بن علية المديرة العامة للمرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجدة.

{if $pageType eq 1}{literal}