Menu

مصطفى بن أحمد يتسبب في حالة احتقان داخل البرلمان


سكوب أنفو –تونس

أسامة بن عيشة

علمت سكوب أنفو من مصدر مطلع وموثوق داخل البرلمان، أن عددا من أعوان إدارة مجلس نواب الشعب نفذوا وقفة احتجاجية للمطالبة بالتسوية العاجلة لوضعياتهم الاجتماعية والكف عن سياسة الإنتدابات العشوائية من قبل بعض النواب داخل البرلمان.

ووفق ما أفاد به المصدر ذاته لسكوب أنفو، اليوم الثلاثاء 10 مارس 2020، أن النائب عن حركة تحيا تونس بمجلس نواب الشعب، مصطفى بن أحمد، أراد ادماج أحد العملة المنتمين لحزبه وإدراجها بصفة رسمية بقائمة إدارة مجلس النواب، الشيء الذي تسبب في حالة احتقان بالبرلمان، من قبل جميع الموظفين الذين طالبوا بالوقف العاجل للانتدابات العشوائية داخل المجلس، وفتح مناظرة قانونية تضمن حقوق كل الأطراف.

وعلى خلفية هذه الأحداث، قابل وفد نقابي من داخل البرلمان رئيس مجلس النواب راشد الغنوشي، لإبلاغه بكل التطورات والأحداث الجارية داخل البرلمان، وخاصة لما اعتبروه تجاوزا كبيرا لبعض النواب في الحاقهم للعملة المنتمين لأحزابهم بصفة عشوائية وغير قانونية.

الجدير بالذكر، أن بهو مجلس نواب الشعب شهد حالة احتقان وتجمع لجميع العاملين بالبرلمان، ورفض العديد منهم لما اعتبروه "احتقار واللامبالاة" من قبل بعض النواب الذين يدافعون عن أبناء أحزابهم مقابل تجاهل عملة المجلس، بحسب تعبيرهم.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}