Menu

التيار الشعبي:حكومة الفخفاخ استمرار للحكم "بواجهة ديمقراطية مزيفة


سكوب أنفو- تونس

اعتبر حزب التيار الشعبي، أنّ حكومة  إالياس الفخفاخ، استمرار "لحكومات الاغتيال الاقتصادي وإعادة شبكات المصالح واللوبيات للحكم بواجهة ديمقراطية مزيفة"، مُشددا أن مشاورات تشكيل الحكومة لم تتناول استحقاقات وانتظارات التونسيين الفعلية .

و أضاف الحزب، في بيان صادر عنه اليوم الخميس،أنّ الحكومة الجديدة قد نالت ثقة البرلمان بعد "مناورات و ابتزاز متبادل بين ائتلافها الهجين  الذي أنتج  وثيقة التعاقد الحكومي التي عبرت عن شعارات مضللة يرفعها وكلاء  الليبرالية المتوحشة، وفقا لنص البلاغ.

و بيّن الحزب في بلاغه، أنّ القطع مع نمط تنمية المعرقل لتعافي الاقتصاد الوطني في ظل اندماج تونس في الاقتصاد المعولم من موقع الضعف والتبعية، هو حل للخروج من الأزمة الاقتصادية.

كما دعا حزب التيار الديمقراطي، إلى  مقاومة كل السياسات "اللاوطنية واللاشعبية" التي سيسعى الائتلاف الحاكم الجديد لتمريرها، والعمل على فتح أفق وطني سيادي أمام الشعب  من أجل التغيير الجذري والعميق، وفق البلاغ  . 

{if $pageType eq 1}{literal}