Menu

مجلس القبائل الليبية يرفض أي مبادرة تونسية وراءها قطر


سكوب أنفو-وكالات

رفض المجلس الأعلى للقبائل الليبية دعوة تونس لعقد اجتماع ثان موسع يضم كل القبائل لمناقشة الأوضاع الراهنة في البلاد.

وأكد المجلس، في بيان نشر على تويتر، اليوم الأربعاء، أنه يرفض الدعوة لاجتماع القبائل الليبية في أي مكان خارج ليبيا خاصة إذا كانت قطر تقف وراء الاجتماع.

وأضاف البيان أنه "في الوقت الذي نحترم فيه مساعي الرئيس التونسي تجاه الملف الليبي، ونحترم ونقدّر فيه الصوت القومي العربي في تونس الشقيقة لكننا نرفض وبشدة مقترحات من هذا النوع بخاصة عندما تكون برعاية قطرية واضحة، وهذه الأخيرة قد فعلت في الليبيين ما فعلت، وأنفقت أموالا طائلة في زرع الإرهاب في بلادنا".

ودعا ذات البيان كافة القبائل الليبية إلى "الوقوف صفا واحدا وأن نلتزم جميعا بما جاء في مقررات ملتقى مشايخ وأعيان ونخب ليبيا في ترهونة".

وكان الرئيس التونسي قيس سعيّد قد تحدث في مؤتمر صحفي رفقة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد، مشيرا إلى أنهما ناقشا إمكانية دعوة عدد من القبائل الليبية لعقد اجتماع ثان موسع في تونس يكون ممثلا لكل القبائل.

وللاشارة  فإن المجلس الأعلى للقبائل الليبية أعيد تشكيله وهيكلته في العشرين من فبراير الحالي خلال اجتماع عقد في ترهونة، لمدة 3 أيام بحضور عدد كبير من الشخصيات القبلية من كافة أنحاء البلاد.

{if $pageType eq 1}{literal}