Menu

موسي تدعو لسحب الثقة من الغنوشي وتكوين حكومة دون الإسلام السياسي


 

سكوب أنفو- تونس

أفادت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي، بأنه "عوض المقابلات مع ما وصفته بـ 'شيخ الإخوان' وانتظار تقرير المصير من مجلس الشورى الذي يضم الأمين العام المساعد لاتحاد القرضاوي الإرهابي".

قالت موسي، في تدوينة نشرتها على صفحتها الرسمية، اليوم الثلاثاء، "هلموا لإمضاء عريضة سحب الثقة من الغنوشي واذهبوا لتكوين حكومة دون تمثيل الإسلام السياسي، وعوضوا مرشحي تنظيم الإخوان بكفاءات عليا في المجالات الاقتصادية والمالية، أبعدوا جماعتهم المتخفين في ثوب مستقلين وأعيدوا توزيع الحقائب بينكم لوضع الشخص المناسب في المكان المناسب.. انشروا للعموم برنامج إنقاذ وطني بآليات عملية واضحة واعترفوا بأن الوقت حان لتغيير دستور 2014 الذي جعلنا أضحوكة بين الدول.. اللحظة تاريخية والثورة الحقيقية ممكنة فلا تفوتوا على أنفسكم فرصة تصحيح المسار".

{if $pageType eq 1}{literal}