Menu

منذر بالحاج علي: إمكانية تفعيل الفصل 89 من الدستور أصبح اليوم تهديدا وخروجا عن اللياقة الدستورية


سكوب أنفو-تونس

اعتبر أستاذ القانون الدستوري والناشط السياسي منذر بالحاج علي، إمكانية تفعيل الفصل 89 من الدستور (حل البرلمان)،  يعدّ اليوم  تهديدا وخروج عن اللياقة الدستورية،  لان الأصل في الأشياء ، أن يكزون رئيس الجمهورية حريص أكثر من الجميع على استمرار الدولة واستقرار مؤسساتها إلا عند استحالة  كل الفرص.

وأضاف بالحاج علي، خلال  حضوره ببرنامج 'ناس نسمة "، مساء اليوم الاثنين، على قناة نسمة، أنّ الشرعية في تكوين الحكومة موضوعية على خلفية نتائج الانتخابات التشريعية ، مشيرا إلى أن ما يحدث اليوم أصبح معركة دستورية .

وأكد بالحاج علي،  أنّ تونس اليوم لا تزال في مرحلة تشكيل حكومة الفخفاخ لحين انتهاء أجال تقديم حكومته لسعيّد الخميس باعتبار انه لا تزال  لديه مهلة لمدّ رئيس الدولة بقائمة أعضاء حكومته .

وأوضح أستاذ القانون الدستوري، أنّ الأصل في الأشياء لممارسة السلطة يعطيه الشعب، وبالتّالي لابدّ أن يعود الأمر للسلطة الشرعية وهي "البرلمان"، في حال فشل الفخفاخ في نيل الثقة لحكومته وبالتّالي على البرلمان أن يتحمّل مسؤوليته بصناعة أغلبية تتمّ على أساس برنامج متأقلم يجمع الأغلبية ، في جلسة عامة وفق ما يقرّه النظام الأساسي الداخلي للبرلمان.

ولفت بالحاج علي ، إلى أنّ الحل اليوم للازمة الراهنة،  سياسي بالأساس  قائلا "في جميع الحالات على الجميع أن يحترم الدستور بمبدأ استمرارية الدولة ، مبينا أنّ الحلّ يكمن  في إنهاء المرحلة الانتقالية بسلام وإغلاق قوسها ، مع الحرص  والالتزام باستقرار الدولة واحترام علوية الدستور رغم نقائصه وهنّاته وفق قوله .

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}