Menu

التيار يحمّل حركة النهضة تبعات تعطيل تشكيل الحكومة وإهدار الوقت


سكوب أنفو- تونس

حمّل القيادي بحزب التيار الديمقراطي رضا الزغمي، حركة النهضة مسؤوليتها الكاملة في تعطيل مسار تشكيل الحكومة، الذي لا مبرر له.

وأوضح الزغمي، في تصريح لسكوب أنفو، اليوم السبت، بأن حكومة الفخفاخ تمر بمخاض عسير، بفعل المناورات السياسية التي تقوم بها النهضة، التي تفاجئ الجميع في كل مرّة بقرار وطلب جديد، معتبرا، أن الغاية من ذلك هي تحسين شروط التفاوض في الساعات الاخيرة لكسب مزيد من الحقائب الوزارية، وفق قوله.

واعتبر القيادي بالتيار، أن حركة النهضة تمارس الضغط على المكلف بتشكيل الحكومة انطلاقا من وزنها البرلماني، مؤكدا، أن الفخفاخ لم ينصع لرغبات النهضة، بقدر إبداء مرونة في التعامل مع طلباتها من أجل تجنيب البلاد المزيد من التعطيل، على اعتبار أن النهضة الحزب الأول في البلاد ولا يمكن تشكيل حكومة من دون مشاركتها، على حد تقديره.

وقال محدثنا، "نحمّل حركة النهضة تبعات التعطيل في تشكيل الحكومة، ومسؤولية إهذار الوقت الذي سيسهم في مزيد تعميق الازمة السياسية والاقتصادية، وفي حالة الاحتقان الاجتماعية، بحسب تصريحه.

وبخصوص مشاورات اليوم، أكد الزغمي، أن التيار لن يقدم أي طلبات جديدة وسيتفاعل إيجابيا كعادته مع الفخفاخ، معبرا، عن موافقة الحزب عن الأسماء المقترحة على رأس وزرات السيادة، وفق تعبيره.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}