Menu

الحامدي: من المبكر الحديث عن رضوخ الفخفاخ للنهضة


سكوب أنفو- تونس

أفاد القيادي بحزب التيار الديمقراطي، محمد الحامدي، بأن اللقاء الثلاثي الذي جمع المكلف بتشكيل الحكومة الياس الفخفاخ ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي ورئيس حزب قلب تونس، لا يعني وجوبا إشراك قلب تونس في الحكومة.

وقال الحامدي، خلال حضوره ببرنامج 'ميدي شو' على موزاييك اف ام، اليوم الخميس، أنه من المبكر الحديث عن رضوخ الفخفاخ لضغوطات رئيس النهضة في علاقة بمراجعة موقفه بخصوص قلب تونس، بحسب تقديره.

وفي ذات السياق، أشار القيادي بالتيار إلى أن المكلف بتشكيل الحكومة الفخفاخ أعلمهم صباح اليوم بلقائه برئيس حزب قلب تونس ورئيس حركة النهضة، وفق قوله.

وصرّح الحامدي، بأنه ليس لدى حزبه قرار بعدم المشاركة في الحكومة في حال تشريك قلب تونس، لكن لديهم توجهات سياسية تؤمن بأن الحزام السياسي الحالي للحكومة هو الأنسب رغم ما فرضته المصلحة الوطنية من اكراهات في علاقة بالرباعي المكوّن لها، بحسب قوله.

وشدّد القيادي بالتيار، على أن حزبه يرفض حكومة وحدة وطنية مكونة من المتناقضات، وأنهم لا يعلون على المشاركة في حكومة بهذا الشكل، على حد تأكيده.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}