Menu

العجبوني: تغيّر موقف النهضة من قلب تونس يندرج ضمن المصالح الضيقة


سكوب أنفو- تونس

قال القيادي بالتيار الديمقراطي، هشام العجبوني إنّ تغيّر موقف حركة النهضة من حزب قلب تونس يندرج ضمن المصالح الضيقة و حماية لنبيل القروي و لكي يضمن راشد الغنوشي بقاءه في رئاسة البرلمان، على حد قوله.

و بين العجبوني خلال حضوره ببرنامج ميدي شو،على موزايييك أف أم، اليوم الخميس، أنّ حكومة الحبيب الجملي هي حكومة النهضة، و أنّ مؤشرات سقوطها في البرلمان كانت واضحة منذ  تشكيلها.

في سياق آخر، أشار القيادي بالتيار، إلى أنّ حزبه يرى أنّ القانون و الدولة فوق كل الأحزاب، في حين ترى حركة النهضة أنّ الدولة تحت الأحزاب و المصالح الضيقة، و أنّ هذا الاختلاف في الرؤى يجعل من التيار غير قادر على الحكم معهم و خيّر منذ البداية أن يكون في المعارضة.

 

{if $pageType eq 1}{literal}