Menu

قريبا / تحديد المسؤوليات بدقة وبصفة نهائية في حادثة حافلة عمدون


سكوب أنفو-وات

 أفادت رئيسة اللجنة البرلمانية للتحقيق فى الحادث الاليم الذى جدّ بمعتمدية عمدون  من ولاية باجة، غرة ديسمبر 2019، سيدة الونيسي، اليوم الاثنين، بأن اللجنة تواصل الاستماع إلى كل الأطراف لتحديد المسؤوليات بدقة وبصفة نهائية، مؤكدة أنه تم الكشف عن إخلالات عديدة رغم تأكيد كل الأطراف على أنها راضية عن إدارتها للازمة، وفق قولها.

ونقلت 'وات' عن الونيسي تأكيدها أن اللجنة ستتولى اليوم الاستماع إلى الموقوف على ذمة القضية صاحب وكالة الاسفار الذى تم نقله مؤخرا من السجن المدنى بباجة الى سجن بلاريجيا بجندوبة، وذلك فى إطار مواصلتها للاستماع الى كل الاطراف ذات العلاقة بالقضية، وحرصا على القيام بدورها بالدقة اللازمة.

وأوضحت أنها لاحظت أن كل طرف يرمي بالمسؤولية في ما حدث على الطرف الاخر، مشيرة إلى أن التقدم فى التحقيق الذي تجريه اللجنة سيمكن من تحديد المسؤوليات فى هذه الحادثة.

 

{if $pageType eq 1}{literal}