Menu

أولاد جبريل يتهم الفخفاخ بالإمضاء على تعويضات من الميزانية واستنزاف أموال اتصالات تونس


سكوب أنفو- تونس

حمّل النائب عن قلب تونس عماد أولاد جبريل، رئيس الحكومة المكلف الياس الفخفاخ، مسؤولية إعادة تعامل تونس مع بنك النقد الدولي، التي انقطعت منذ الثمانينات، وكان ذلك بشروط مجحفة، حيث قام الفخفاخ مع محافظ البنك المركزي الشاذلي العياري بإمضاء الاتفاقيات.

واتهم أولاد جبريل، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية، اليوم الخميس، بأنه حين كان وزيرا للمالية في حكومة الترويكا، أمضى على تعويضات تقدر 1500مليار من ميزانية الدولة لسنة 2013 في الفصل 32، مضيفا، كذلك ميزانية 2012 والتي وجدت بها خروقات وأموال مفقودة.

كما اتهمه النائب، باستنزاف أموال شركة اتصالات تونس، وخضوعه للإملاءات حينما رفض غيره الخضوع لها، متابعا، "حملك للجنسية الفرنسية وتعاملك مع الشركات الاستعمارية الفرنسية البترولية، والتي تستغل ثروات البلاد".

وفيما يلي نص التدوينة كاملة: 

{if $pageType eq 1}{literal}