Menu

حركة تحيا تونس تطالب بفتح تحقيق عاجل بعد حادثة الاعتداء على نواب


سكوب أنفو-تونس

أدانت كتلة حركة تحيا تونس الاعتداء على نواب الدستوري الحر من قبل عدد من زوار البرلمان، معتبرة ان في ذلك تهديد لسلامة النواب وامنهم أثناء مباشرة مهامهم.

وحذرت الكتلة في بيان لها، يوم أمس الجمعة، من خطورة ما اعتبرته ب الخطاب التحريضي المعتمد من قبل بعض الأطراف والذي قالت انه يفتح باب العنف السياسي من جديد.

 وطالبت الحركة بفتح تحقيق عاجل لتحديد المسؤوليات والكشف عن ملابسات هذه الحادثة،داعية رئاسة المجلس وكل الكتل البرلمانية والنواب الى الحرص على ضمان حسن سير العمل التشريعي والالتزام بالنظام الداخلي للمجلس وبالاحترام المتبادل بين الجميع والحفاظ على صورة المجلس كمؤسسة سيادية. 

{if $pageType eq 1}{literal}