Menu

بعد احباط مخطط لاغتيالها/مباركة البراهمي:لو تم التعاطي بجدية مع الاغتيالات لانتهت التهديدات


سكوب أنفو- تونس

أحبطت وحدات الإدارة العامة للمصالح المختصة للأمن الوطني مخططا لاغتيال القيادية بالتيار الشعبي مباركة عواينية، بعد القبض على إرهابي ،وفق ما أعلنت عنه وزارة الداخلية يوم أمس الجمعة.

و في تعليق القيادية مباركة عواينية براهمي،قالت  في مداخلة هاتفية في برنامج صباح الخير ويكاند على موازاييك أف أم، صباح اليوم السبت،أنّه قد تم استدعائها من قبل فرقة الأمن بولاية أريانة في مرحلة أولى،ثم  وحدة مكافحة الإرهاب في القرجاني في مرحلة ثانية، متقدّمة بالشكر لكل الوحدات الأمنية على المجهودات المبذولة لإنقاذ أرواح المواطنين وأمن البلاد ككل ومنع تكرر العمليات الإرهابية.

و أشارت البراهمي إلى أنها طالبت بالحماية لها ولأبنائها والجهات الأمن ستنظر في هذا الأمر، وفق تعبيرها.

 و أكّدت أنها ستواصل حياتها بطريقة عادية "لا يمكن أن أتوقف عن العمل لأنّه مورد رزق أبنائي ولن أغلق على نفسي في البيت"، قائلة "من يعتقد أنّه سيربكنا أو يخيفنا مخطئ لأنّه لن يصيبا إلا ما كتب الله لنا... في النهاية تونس قبلي وبعدي والى الأبد ... كل الاشخاص عابرون ولتونس الخلود".

و دعت مباركة البراهمي، جميع الأطراف إلى توحيد الصفوف ضد العنف والإرهاب، مؤكّد ضرورة احترام الدولة لعلوية القانون وتطبيقه "لأنّه لو لم يتمّ التلاعب بملفات الشهداء والاغتيالات السياسية لما وصلنا إلى ما نحن عليه الآن".

 

{if $pageType eq 1}{literal}