Menu

الاعتداء على عبير موسي ونوابها داخل البرلمان وائتلاف الكرامة يبرّر ..


سكوب أنفو-تونس

 تجدد الخلاف عشية اليوم الخميس، تحت قبة البرلمان خلال جلسة عامة، بين عدد من النواب، وتحديدا بين أعضاء كتلتي الدستوري الحر وائتلاف الكرامة، بخصوص ملف شهداء الثورة وجرحاها، بعد مطالبة نواب الدستوري الحر بدعوة النيابة العمومية لفتح تحقيق في "اعتداء طالهم داخل مجلس نواب الشعب".

حيث طالبت رئيسة كتلة الدستوري الحر، عبير موسي، في نقطة نظام، باستدعاء النيابة العمومية وفتح تحقيق فيما تعرضت له صحبة أعضاء كتلتها عند دخول قاعة الجلسات العامة من "اعتداء لفظي ومادي" من قبل عائلات عدد من شهداء الثورة وجرحاها، على حدّ  قولها .

واعتبرت  موسي، أن بعض النواب يسعون إلى تأليب الشعب ضدّ بعضه البعض، محملة رئاسة المجلس وبعض النواب ( ائتلاف الكرامة ) المسؤولية في إدخال من وصفتهم بـ"ممثلي رابطات حماية الثورة" إلى رحاب المجلس.

من ناحيته، اعتبر رئيس كتلة ائتلاف الكرامة، سيف الدين مخلوف، أن عبير موسي، التي قال إنها "موجودة بالبرلمان بفضل تضحيات الشهداء والجرحى"، استفزت عائلاتهم برفضها أمس قراءة سورة الفاتحة على أرواحهم وخروجها من الجلسة العامة، متهما إياها وحزب التجمع المنحل بمشاركة الرئيس الأسبق بن علي وتحريضه على قتل الأبرياء إبان الثورة، بحسب تعبيره.

{if $pageType eq 1}{literal}