Menu

الجملي بعد اسقاط الحكومة:"تقبلت المهمة في ظرف صعب...و لم أندم


سكوب أنفو- تونس

لم تحط التشكيلة الحكومية المُقترحة من قبل الحبيب الجملي بموافقة نواب مجلس الشعب، مساء يوم أمس الجمعة،و لم تحظ سوى بـ72 صوت مقابل 134 نائبا ضد و احتفاظ 3 أصوات.

و في تعليقه على اسقاط حكومته،قال الحبيب الجملي أنه ليس لديه أي عرض آخر سوى الحكومة التي قدمها،وأنّ أي مُراجعة تكون بعد المصادقة عليها في من يتبين أنه لا يستجيب للشروط،مشيرا إلى أنه متمسك بهذا الموقف و لم يعجب الكثيرين.

و في تصريح إعلامي عقب انتهاء الجلسة، قال الحبيب الجملي،أنّ  قلب تونس و أطراف سياسية عديدة طلبو منه التغيير في تشكيلته و يعلمون جيّدا أنني  لن أقوم بسحب وزراء أو أن أطلب منهم الاستقالة لأني مقتنع باختياري لهم، على حد قوله.

 و أضاف الجملي أنّ حركة النهضة لم تخذله لأنها صوتت للحكومة،أمّا الأحزاب التي لو تصوت فلها تقديرها و حساباتها الخاصة  للمسألة و أنه لا يتدخل في هذه الحسابات. 

و أفاد الجملي أنه لم يندم على تقبل مهمة تشكيل الحكومة قائلا "أنا تقبلت المهمة في ظرف صعب  و بصفة مفاجئة من أجل البلاد . ولم أندم أبدا.. وضميري مرتاح لأنني اجتهدت بما رأيته صالحا للبلاد.." 

{if $pageType eq 1}{literal}