Menu

العراق يندد باغتيال سليماني ويدعو لجلسة استثنائية وسوريا تعتبره إجرام أمريكي لعدم استقرار المنطقة


سكوب أنفو-تونس

ندد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي ، اليوم الجمعة،  باغتيال قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، والقيادي العراقي أبو مهدي المهندس في ضربة جوية أمريكية في بغداد.

وقال عبد المهدي في بيانله، " إن الضربة الجوية على مطار بغداد تعد عدوانا على العراق دولة وحكومة وشعبا".

وأضاف " إن القيام بعمليات تصفية ضد شخصيات قيادية عراقية أو من بلد شقيق على الأرض العراقية يعد خرقا سافرا للسيادة العراقية واعتداء صارخا على كرامة الوطن وتصعيدا خطيرا يشعل فتيل حرب مدمرة في العراق والمنطقة والعالم".

 

وأضاف أن الضربة الأمريكية "خرق فاضح لشروط تواجد القوات الأمريكية في العراق يستلزم قرارات تشريعية “بما يحفظ كرامة العراق وأمنه وسيادته"، داعيا  البرلمان لعقد جلسة استثنائية.

من جهتها، نقلت الوكالة العربية السورية للأنباء 'سانا' عن مصدر في وزارة الخارجية، اليوم الجمعة،  قوله،  إن سوريا تدين 'بأشد العبارات العدوان الإجرامي الأمريكي الغادر الذي أدى إلى استشهاد قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني'.

وأضاف المصدر أن 'هذا العدوان الغادر الذي يرقى إلى أساليب العصابات الإجرامية يؤكد مجددا مسؤولية الولايات المتحدة الأمريكية عن حالة عدم الاستقرار التي يشهدها العراق الشقيق'.

{if $pageType eq 1}{literal}