Menu

الكريشي: الجملي خضع لاملاءات وضغوطات النهضة في تركيبة الحكومة


سكوب انفو- مروى بن عرعار

أكّد النائب بالبرلمان عن حركة الشعب،خالد الكريشي، أنّ الكتلة الديمقراطية لن تُصوت للحكومة الجديدة  لأنها حكومة قلب تونس و النهضة، لأنها ستُعيد انتاج الفشل من جديد، ولن نكون شركاء في ذلك.

وقال الكريشي في تصريح لسكوب أنفو، اليوم الخميس 2 جانفي 2020،  إنّ حكومة الجملي تفتقد  لبرنامج واضح، بالتالي ستكون حكومة دون برامج و لا لون و لا رائحة و لا طعم لها، مشددا على خضوع الجملي إلى املاءات وضغوطات النهضة في علاقة بالتركيبة الحكومية، على حد تعبيره.

و بيّن النائب عن حركة الشعب،أنّ الوزراء المقترحين على علاقة مباشرة أو غيرمباشرة سواء مع حركة النهضة أو قلب تونس، و الحديث عن حكومة كفاءات و مستقلين في هذه الحالة غير صحيح، بالنظر إلى وجود أسماء 4 قضاة في الحكومة خدمة لمصالح الاحزاب التي فرضت أسماءهم على تشكيلة الحكومة المرتقبة، بحسب تصريحه.

 

{if $pageType eq 1}{literal}