Menu

سوريون يستنكرون ارسال مقاتلين إلى الأراضي الليبية


سكوب أنفو- تونس

عبّر عدد من السياسيين و الأكادميين السوريين عن اسنتكارهم الشديد من إقدام أي سوري على الموافقة على القتال خارج الأراضي السورية "أيّا كانت الذريعة أو المغريات و الضغوط التي قد تمارس ضدهم"، و ذلك في تعليق على الأخبار المتداولة حول تجنيد بعض السوريين من قبل تركيا للذهاب تحت قيادة ضباط أتراك للقتال في ليبيا.

و أضاف الأكادميون و السياسيون في بيان لهم نُشر يوم أمس الجمعة،أنّ السوريين لم يتحلوا إلى مرتزقة للقتال في حروب الآخرين خارج أرضهم،معبرين عن إدانتهم إقدام "أي كان وتحت أي مسمى أو ذريعة على الموافقة بالذهاب إلى للقتال في ليبيا،مشددين أن الشعب الليبي وحده من يقرر مصيره.

كما أفاد السوريون المُوقعون على البيان، بأنهم يرفضون وجود مقاتلين سوريين خارج أراضيهم، كما رفضهم لوجود ميليشيات و مرتزقة  من لبنان و العراق و أفغانستان و روسيا على أرض سوريا،مؤكدين على حق الليبيين بالتمسك ببناء نظام ديمقراطي و تقرير مصيره بعيدا عن كل التدخلات الأجنبية أيّا كانت تبريراتها. 

{if $pageType eq 1}{literal}